2013-09-29

جميل ستر الله علينا..


عارف.. 
كان سهل إني أدعبس وأدور وأتصل.. وأحاول أقف جنبهم.. وأطلع من جوا دماغي الكام كلمة الحنينين اللي حيلتي وأقولهم يمكن يعرفوا يطبطبوا على قلوبهم.. بس معملتش حاجة.. بصيت للمكنسة وتفاوضت معاها تستناني لحد ما أصحى.. بصتلي شزراً عشان عارفة إني هكسل وماما هتزعل مني تاني.. بس أنا وعدتها بإيماءة صغيرة ودخلت نمت.

مساعدتش ليه؟ مش عارفة.. كل اللي لقيت نفسي بتقولهولي.. مش كلهم بيبقوا هنا لما تكوني محتاجة حد.. مش مفروض تبقى هناك على طول لما يكونوا محتاجين حد.. مكنتش مرتاحة للفكرة بس طاوعتها مرة من نفسي.. ولأني مرتحتلهاش نومي كان قلقان وصحيت على مضض وحسيت بالذنب لما لقيت حد باعتلي بيقولي "ساعديهم"..

but it was too late already..

أنا دايماً بتفزلك على فكرة وانت عارف.. وبقول الناس كويسة لو دعبسنا جوا قلوبهم هنلاقي خير محتاج حد يراعيه عشان يطلع وينتشر.. ومفيهاش حاجة لما تكون انت الراعي الرسمي لبراعم الخير جوا قلوب الناس.. شوية صبر بس وهتلاقيها كبرت وبقت بتدّي.. مش شرط تديك انت بس كونها بتدّي ده شئ جميل.. ده ف حد ذاته سبب يستاهل يتحط ف قائمة أسبابك التي تدعو إلى السعادة..

عارف اني مبسوطة إني جاتلي جوابات بتقولي إني حد كويس وإني سبت حاجة ف حياة ناس كتير.. بس أكتر حاجة خلتني أفكر لما حد كتبلي خاطرة لسيد قطب.. وقالي إنتي دي.. بغض النظر عن إني قريتها أكتر من مرة وكل كلمة معلقة ف ذهني بس كانت مستخبية ف حتة مضلمة والحد ده جه نوّرها تاني.. وبغض النظر عن إني مكنتش مقتنعة إني وصلت لهناك لسة.. بس اللي تعبني وقتها إني مش الكائن اللي الناس شايفاه كويس عشان هو كويس.. أو عشان عنده أمل ف البني آدمين أو عشان هو طيب بزيادة ولسة متلوثش بالناس وقبحهم.. اللي تعبني إن الناس مش فاهمة الفكرة.. محدش بيشوف خير ف حد حتى ولو كان ف حاجة صغيرة إلا لو كان اتعامل مع أبشع خلق الله وعرف يعني إيه ناس وحشة بجد.. محدش بيقدّر قيمة الجمال ف نفوس الناس إلا لو كان شاف كل ما هو قبيح.. 

المشكلة إن جوايا احباط لو اتوزع على الناس اللي شايفيني كويسة هيكفيهم ويفيض.. جوايا يأس من البشر كبير بجد.. مبستناش حاجة من حد ومبقاش في انتظار لحد يرد جميل أو يقدر حاجة.. عندي فكرة ثابتة إن كل شئ متوقع من أي حد حتى لو كان أقرب الناس ليك.. وده بيخليني بعمل وبساعد وخلاص.. مبحطش أمل كبير عشان ميزودش اليأس اللي عندي ومبستناش يبقى فيه نتيجة.. كله على ربنا.. 

معرفش لو حد قرا كلامي هيصدقني ولا لا.. ولا أنا كده هبقى بزود جرعات الإحباط للناس والحالة أصلاً مش ناقصة.. بس كل اللي اعرفه اني ببقى مبسوطة لما بقدر أساعد أكتر من فرحتي بأي حاجة بتحصلي.. وبرجع أفكر ألف مرة لما حد يقولي أنتي حد كويس أو يقولي شكراً إنك كنتي هنا..

كلامي متناقض؟ معرفش.. المهم إني بتفزلك كتير وانت عارف.. مبديش أمل زائف لحد بس بديله على قد ما بيحتاج يعدّي طريقه.. ببقى موجودة حتى لو عارفة اني مش هعرف أعمل حاجة بس عشان عارفة إن ف وقت العياط هيحتاجوا كتف يتسندو عليه.. الحياة مش مستاهلة حد ييجي يزود النكد ويقولك آه الناس وحشة والعيشة تقرف.. لأنك بتبقى محتاج حد يقولك بس خير هتعدّي.. حتى لو انت شاكك إنها هتفضل واقفة هناك ف الضلمة كتير..

الموضوع ده مفيهوش أي حاجة مفيدة.. مبقتش بقول حاجة جديدة أصلاً.. ويمكن عشان كده مش عارفة أكتب..
يمكن عشان كده بقلق كتير ومش عارفة أنام..
المهم إني حبيت أقول إن ماما مش هتزعل عشان كنست الأوضة.. رغم إني عملت للعمارة كلها إزعاج.. 

وأحب أقول أخيراً.. احنا ماشيين بستر ربنا علينا يا سادة..
 بجد.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

:)