2012-08-05

مقتنعة أنا بفكرة واحدة ..



هو الحديث ذاته .. والأزمة ذاتها .. 

عيناي اللتان لا تتقنان اقتناص وجه أحد سواك .. تميزك وسط الحشود بسهولة .. لعنتي التي لم أتخلص منها بعد .. 
تجاهلي مشاعري وفكري عن عمد لأغرق في متاهة تحتاج إلى سنة على الأقل لأخرج منها وأفيق من نشوة نسيان نفسي التي كانت سبباً في قتل نفسي .. 
ربما أنا مبالغة .. فوق العادة .. 
ربما هي محقة .. لم تكن سوى خيال .. كما أنك لست أزمة ..
أحاول ألا أتعثر بك .. أبتعد قدر المستطاع كي لا تثور أحزاني من جديد .. وحين وقعت في المتاهة وتبعثرت أوراقي صرت أتعمد أن أتعثر بك لأزهو بتبدد الحزن الذي أجهل أين أختفى .. ثم أجده قد قفز أمامي فجأة حين ألمح كلمة حبيبتي بين زحمة جملك وكلماتك ..

فقدت منطقي المحنك .. رأيي المستبد واقتناعي ببديهيات الأمور .. 
أنا أذكر هذا الشعور ..
لا وجود للقيم في عقل مشوش .. لا انعكاس يعطيه أي معنى بداخل قلب مشوه ..

قاسية في وصفى .. وربما أبالغ .. 

في خضم الأحداث الدامية كنت أخبرهم بثقة بأني سأبتسم رغماً عني في وجهك إن واتتك الجرأة أو امتلكت زمام نفسي وتواجهنا .. وضحكوا بسخرية لأني كنت في حالة إنكار للصدمة ..
لم لا أتمكن من استحضار الذكريات السعيدة ؟ .. لم لا تمر سوى مشاهد مختلفة لوجع واحد يزداد مع كل صورة جديدة ؟ ..

مأساوية أنا .. تحركني المعاناة الإنسانية .. لكني لا أكذب .. 
أبداً

----

رسالة موجهة من غريب .. ما أفعله في حياتي هو Self destruction .. وحديث مقتضب من قريب بأن مشكلتي أن لكل شئ في حياتي مكانه المميز حتى ولو كان لا يستحق تلك الأهمية ..
والجميع يرى من بؤبؤ عينه وحده ..

----

أنا وحيدة بطبيعتي .. أمضي ساعتين بالتحديد في اليوم لأفرغ فيها شحنة الرغي المكثفة مع أصدقائي ومن يسكنون تلك الجدران معي .. تقل تلك الساعات غالباً وتزداد في حالات الهستيريا أو الإكتئاب الحاد المصاحب لجرعة أسئلة من نوع مالك وفيكي إيه والتي لا مجال للهروب منها .. أما العشرون ساعة الباقية يرتاح فيها فمي من مشقة الثرثرة بينما يرغي عقلي كالببغاء .. لم أشعر بالراحة أبداً مع الوحدة ولم نتآلف سوياً .. لست كئيبة بطبعي وأعشق الضحك .. لذلك أكره الوحدة لأني لا أضحك حين أشعر بها .. وأكره الساعة لأن حركات عقربها الصغير تسخر مني باستمرار .. 

ولنتخيل .. 
مزيد من الجدران .. مزيد من العزلة .. العالم ليس بذلك النقاء .. الأشخاص مشوهون من الداخل .. آلات مصممة للفتك بالجمال .. مزيد من الأسمنت والأسلاك الشائكة .. أكره البشر وأكره العالم وأكره نفسي .. وأحب الوحدة ..
وفي نهاية القصة .. سأضع على باب القلب لافتة "مقبرة أشخاص قتلوني ورحلوا" !

----

" أرضي خصبة "*

تنمو كل بذرة تُزرع فيها وبسرعة .. وأعتز بنباتاتي التي تنمو بداخلي .. أنتمي إلى أوراقها التي امتلكت مني الماء والتربة  والحنان الدافئ ..هي مني وملكي .. ولا يحق لمن يدعي أن تلك البذرة قد وقعت إثر خطأٍ عابث من يده أن ينتزع جذور نباتاتي ويترك مكانها تلك الحفرة .. ويمضي على يده آثار تربتي وأجزائي التي امتلكها صدفة .. !

----

كرقعة شطرنج متعصبة
 لا أميز سوى لونين .. 
إما أن أنتمي و إما أن أكره .. !

----

 مقتنعة أنا بفكرة واحدة ..

أن ما مضى لن يستعاد .. 
والكثير الذي أمامنا ..
 قد يستحق يوماً عناء الخطوات !**

*My psychotherapist description
**سوزان عليوان - مع التعديل


هناك 6 تعليقات:

  1. طيب انا مفهمتش حاجه بس هو الكلام شكله حلو و شكله كده فى معنى عميق !!! بس عموما رمضان كريم :)
    تحياتى ..

    ردحذف
    الردود
    1. :)) هي دايماً أزماتي لما بتيجي ساعات انا نفسي مبقهمهاش .. الله أكرم :)
      منور كالعادة.

      حذف
  2. "
    أنا أذكر هذا الشعور ..
    لا وجود للقيم في عقل مشوش .. لا انعكاس يعطيه أي معنى بداخل قلب مشوه ..
    "

    ضحى عارفة..أنا دلوقتي عرفت انا ليه كنت ببعتلك ..وعارفة ليه فجأة انتي اللي جيتي على بالي

    انتي بتكتبيني ازاي كده؟

    ردحذف
    الردود
    1. :))
      عشان الإحساس واحد ..
      وانتي هو أنا بس ف مكان تاني :D

      حذف
  3. the next topic I would definitely like to read a conclusion cause I know you can :)
    gety 3la el gar7 zy ma by2oloo :D

    ردحذف
    الردود
    1. :)) mesh 3arfa leh 7assa en el next topic hy-disappoint you!

      حذف

:)