2012-03-24

عن النتيجة .. وأشياء أخرى !


لو كانت روحها
سجادة ..
لنفضت عنها هذا الغبار ..
لتركتها قليلاً في الهواء .. لتتنفس !                    *سوزان عليوان


 لم أبذل تلك المرة جهداً كبيراً في تجاوز المحنة .. فقط يوم كامل من البكاء كان كافياً .. محاولات متكررة للنوم والنسيان باءت بالفشل .. واستيقاظ إجباري لمواجهة الحياة مرة أخرى .. ومحاولة التظاهر بأن كل شئ على ما يرام خوفاً على من حولي لأن القلق سيقتلهم .. أصمت وأبتسم وأغيب .. وأعود لأبتسم وأتجاهل ما حدث .. أنسى من كنت ومن أين جئت .. ولا أهتم إلى أين سأذهب .. يكفيني أن أغرق في تلك اللحظات الروتينية التافهة .. هي كفيلة بإسعادي .. لأنها تختطف ذهني بعيداً عن كل ما هو مؤلم .. أومؤذي !

الجميع غارق في شرود وحزن .. وأنا أبتسم .. وعيون تلمحني في دهشة واستنكار .. ولا يتردد بداخلي سوى شعور سعيد بأن الله بالناس لرؤوف رحيم .. !

(( ربنا دايما بيبعت البرد على قد الغطا .. وفي اللحظة اللي هتقدر تستحمله فيها )) 

ولأجل هذا المبدأ فقط .. كنت أبتسم .. لأني شعرت بيد الله الحانية وهي تربت على كتفي بعد أن ساء ظني بما حدث .. وتمنيت لو لم يحدث كل ذلك .. في تلك اللحظات بالذات ..

حين ابتسمت اليوم لأنها ذكرت تلك الفكرة الغريبة .. بأن من نحلم بهم يرغبون في رؤيتنا .. كنت سعيدة لأنك في أحلامي كل يوم .. ولكني سرعان ما عدت إلى حقيقة أني أتمسك بأي شئ يتعلق بك حتى لو كان مجرد فكرة ..

كنت أتمنى اليوم لو كنت في كل مكان .. مع كل أحد .. تمنيت لو لم أشعر بتأنيب ضمير أخرق لأني خذلت أحدهم ولو صدفة .. كنت في خضم محاولاتي المضنية لإسعاد من حولي كلهم أبحث عن سعادة بداخلي .. لأشعر بأن على هذه الأرض ما يستحق الحياة .. 

I wanna be with You
And I want you To Hold me Tight & never let me go ..

لم أحصل بعد على نجوم فضية .. ولم أبحث عن ورق ملون ليليق بفراشات أعلقها على الحائط .. ولم أشاهد حلقات توم وجيري ولم أغرق في الضحك حتى الآن .. ولا زلت أبحث بين كتبي المتراكمة في ذلك الدرج الصغير عن تلك القصة العبيطة التي يعيش فيها الأمير والأميرة  Happily Ever After  .. وعلى الرغم من أن جنياتي تلح على لأعطيهم بعضاً من همومي ليصنعوا منها ألواناً تصنع السعادة إلا أني أتمسك بهمومي تلك كمن يخشى الغرق في متاهات النفس الفارغة .. فهي على كلٍ تملؤني وإن كانت تثقلني .. وبعد أن اكتشفت أني أبداً لن أتمكن من سرقة حلم سعيد من صانعوا الأحلام لأنها كلها قد بيعت لمن ينام مبكراً ولم تبق لديهم سوى الأحلام المزعجة .. وبعد أن تركت قلبي مفتوحاً علّ بعضاً من رائحة البندق تصل إليه فيصير قلباً أخضر .. بعد كل ذلك لازلت أتذكر تلك اللحظات التي مرت ولم أتمكن أبداً من البوح بها لأحد .. ولا زلت أشعر بدغدغة في قلبي كلما ذكرتك .. ولا زلت أضع رأسي على وسادتي وأتمنى أن أستيقظ في اليوم التالي .. أكثر خفة !

I get confused about anything , But not about this  
- Victor Nevorksi
 
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

:)